- جريدة النهار - http://alnnhar.com -

( جفا الزمان) …بقلم لبني مهران

بتنا والشوق يلهب شغاف قلوبنا..
فليت العشق ما كان يوما لنا..
أشفقت الروح، حين رأت الحب يحترق..
والشمس تغيب، والقمر من الغيوم دنا..
كنا قد لهونا يوما”.. وغدا” ليس لنا..
سكن الغرام، وترعرع في دروبنا..
والأن ما ابقي الفراق ..حنينا” بيننا..
انت المغيث لذاك الفؤاد.. فارحمه..
واجعل الليل ساترا” للقاءنا..
أبلغت في البعد، وقسوت..
ودنوت من الغياب.. يا رفيق الصبا..
اني لأشهد أنك تستبيح الرحيل..
وتبيع الحب، والغرام.. دون فدا..
ما ملكه الفؤاد من عشق.. قد رحل..
والليل أرخي سدوله.. وغادر المكان ، وتمردا..
عابث أيها القدر.. حين تترك فينا الأثر..
المني ترقص ظنا” بالأمل.. لكن الزمان جفا..