أخبارأخبار العالم

الولايات المتحدة الامريكية: 100 ألف وفاة بفيروس كورونا تعني قيامنا بعمل جيد

وأوضح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه بناء على بعض التوقعات، فإن تفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة سيؤدي لوفاة 100 إلى 200 ألف شخص او اكثر، مضيفًا “إذا استطعنا تخفيض الوفاه إلى 100 ألف شخص، وهذا رقم مخيف، وربما أقل، فهذا يعني أننا جميعًا نقوم بعمل ممتاز.

كان كبير خبراء مواجهة انتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة البروفسير أنتوني فوشي، أكد في تصريحات لبرنامج “حالة الاتحاد” على CNN، أنه “بناء على النماذج فإنه يعتقد أن فيروس كورونا المستجد سيتسبب في وفاة 100 ألف أمريكي أو أكثر”.

وخلال مؤتمره الصحفي، قال ترامب، تعليقًا على تلك التصريحات، إنه تلقى ما أسماه الدراسة “الأكثر دقة” أو “الأكثر شمولاً” حول عدد الوفيات المحتملة نتيجة الإصابة بفيروس (كوفيد 19)، قد يصل إلى مليوني شخص “إذا لم نفعل شيئًا”، على حد وصفه.

وأضاف ترامب، مساء الأحد، “عندما سمعت الرقم اليوم. أول مرة سمعت هذا الرقم، لأنني كنت أسأل نفس السؤال لبعض الناس. شعرت بتحسن أكثر عما فعلناه الأسبوع الماضي بمبلغ 2.2 تريليون دولار”، وتابع “لأنك تتحدث عن وفيات قد تصل إلى 2.2 مليون شخص، وقال بعض الناس إن العدد يمكن أن يكون أعلى من ذلك. أنت تتحدث عن 2.2 مليون حالة وفاة”.

ووافق الرئيس الأمريكي على تصريحات فوشي لـCNN، والتي تتعلق بالتوقعات حول وفاة 100 إلى 200 ألف شخص بسبب فيروس كورونا، بناءً على النماذج التي راجعتها الحكومة، واعتمادًا على الإجراءات التي تتخذها الأمة لوقف تفشي المرض.

وبكشف إحصائيات جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، فقد سجلت الولايات المتحدة أعلى معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في العالم بـ150 ألفًا و25 إصابة، فيما ارتفعت أعداد الوفيات، حتى اليوم لتصل إلى 2509 وفيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق