سياحة و سفر

لأكسفورد بيزنس: يكشف عن مواعيد وصول أول رحلات سياحية لمصر من أوروبا

كشف تقرير أكسفورد بيزنس عن مواعيد وصول أول رحلات سياحية لمصر من أوروبا , وأكد التقرير أنه في ظل الإجراءات التي اتخذتها القاهرة، فإن إعادة فتح مصر لحدودها أمام السائحين الدوليين ربما يشير إلى أن قطاع السياحة في البلاد قد نجا من أسوأ عاصفة لفيروس كورونا.

وذكر التقرير في البداية أن قطاع السياحة في مصر يأمل في حدوث انتعاشة مع استعداد البلاد للفتح التدريجي بدءا من الأول من يوليو، بعدما تضرر القطاع بشدة بسبب جائحة كورونا.. وأشار إلى أنه بحلول الشهر القادم، سيكون هناك 232 مؤسسة سياحية مفتوحة في 13 محافظة تمت الموافقة على استقبالها السائحين الأجانب والمحليين على حد السواء.

وكان حسام الشاعر رئيس غرفة شركات السياحة في مصر قد صرح هذا الشهر بأن استئناف السياحة المحلية كانت خطوة إيجابية قبل بدء الرحلات الدولية ، وأن التنفيذ الفعال للإجراءات المنظمة سيطمئن المسافرين الدوليين. فيما قال على المنستيرلي رئيس غرفة السياحة بالإسكندرية أن الفنادق تتوقع إشعال 100% في المدينة والساحل الشمالي في يوليو وأغسطس.

وأشار التقرير إلى أن مصر اتخذت نهجا إقليميا من أجل تشجيع السياحة مع الحد من المخاطر للصحة العامة في القاهرة والقليوبية، اللتين بهما أعلى أعداد للإصابات بكوفيد 19 ستظلا تحت قيود السفر، في حين أن المناطق الساحلية ذات أرقام إصابة أقل سيتم فتحها على الفور.

المواقع الأثرية

كما أن الزائرين من الدول التي لا يزال فيها الوباء منتشرا سيطلب منهم تقديم اختبار PCR يشير إلى أنهم لا يحملون الفيروس. وكذلك فإن الزائرين سيصبحوا قادرين على زيارة أهم المواقع الأثرية مثل أهرامات الجيزة، وستقتصر في البداية على 25 شخص لكل رحلة بحد أقصى 200 شخص يسمح بوجودهم في آن واحد في المتاحف الكبرى.

ورغم ذلك، فإن التقرير يتوقع أن تواجه مصر بعض القيود من حيث الطلب من عدد من البلدان ذات أهمية تقليدية بالنسبة للسياحة فيها. فلا تزال الخارجية البريطانية توصي بالسفر الضروري فقط وتفرض حجر صحة أسبوعين على العائدين مع عدم وجود جدول زمني لتغيير السياسة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق