اقتصاد

20 مليون مواطن أميركي خسر وظيفته

خسرت الولايات المتحدة 20.5 مليون وظيفة خلال شهر أبريل، وهو رقم غير مسبوق في فترة قصيرة كهذه، لترتفع نسبة البطالة إلى 14.7 بالمئة في أعلى مستوياتها منذ الثلاثينيات، وفق ما أظهرت أرقام وزارة العمل الجمعة.

وجاءت هذه الخسارة نتيجة التوقف السريع للنشاط الاقتصادي لمواجهة كوفيد 19 وقالت وزارة العمل في بيان “انخفض التوظيف بشدّة في جميع القطاعات الرئيسية، مع خسارة مهمة للوظائف خاصة في (قطاعي) الترفيه والفنادق”.

وتعتبر هذه نسبة البطالة الأعلى في الولايات المتحدة منذ فترة “الكساد الكبير” الشهيرة التي شهدتها البلاد في الثلاثينات.

ومن ناحيته قلل الرئيس الأميركيمن شأن أرقام البطالة، معتبرا أنها كانت “متوقعة” و”غير مفاجئة”.

وقال ترامب  ” بعد صدور أرقام وزارة العمل “كان هذا متوقعا تماما، ليس مفاجئا” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق