الخميس 8 مايو، 2019
الرئيسية
أخبار النهاردة
أقلام حرة
egy
ريمونتادا تاريخية لليفربول فى مواجهة برشلونة فى إياب نصف النهائي
كتب: اسراء حسين
نشر فى : 2:47 م
تصوير: اخرون
ريمونتادا تاريخية لليفربول فى مواجهة برشلونة فى إياب نصف النهائي

نجح ليفربول في تحقيق الصعب بالعودة التاريخية أمام برشلونة في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد الفوز على البارسا برباعية دون رد بعد أن كان قد خسر بثلاثية نظيفة في كامب نو.

وجاءت أهداف الريدزعن طريق ديفوك أوريغي (هدفين) وجورجيو فينالدوم (هدفين)، وذلك في غياب محمد صلاح وروبرتو فيرمينو ونابي كيتا للإصابة.

وحقق ليفربول الريمونتادا بعد الهزيمة فى الذهاب بثلاثية نظيفة في “كامب نو”، ليتأهل فريق محمد صلاح إلى نهائى دورى أبطال أوروبا، الذى سيُقام فى ملعب “واندا ميتروبوليتانو” فى الأول من يونيو المقبل.

وظهر محمد صلاح مرتديا قميصا مكتوب عليه Never Give Up فى إشارة إلى ثقته فى زملائه بتحقيق الريمونتادا والتى تحققت بالفعل بفضل رباعية فينالدوم وأوريجى أمام أحد أقوى اندية العالم ليقترب ليفربول من التتويج بدورى أبطال أوروبا 2019 ليعود إلى منصة التتويج القارية لأول مرة منذ 2005.

وتلقى البارسا أثقل هزيمة على مدار تاريخه في دوري الأبطال، بالتساوي مع هزائمه السابقة في 4 مناسبات، وسبق للفريق الكتالوني السقوط بذات النتيجة أمام ميلان عام 1994، دينامو كييفو في 1997، بالإضافة إلى بايرن ميونيخ وباريس سان جيرمان عامي 2013 و2017.

وانتقد بعض مشجعى نادى برشلونة الإسبانى قائد الفريق ليونيل ميسي عقب الهزيمة القاسية التى تعرض لها برشلونة أمام ليفربول الإنجليزى.

أبرزت الصحف الإسبانية الصادرة صباح اليوم، خسارة برشلونة المذلة أمام ليفربول الإنجليزي في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، التى جمعت بينهما ملعب أنفيلد.

حيث جاء عنوان صحيفة موندو ديبورتيفو الكتالونية: مخجل، مع صورة جماعية للاعبي برشلونة عقب الهزيمة المذلة بملعب أنفيلد.

وقالت الصحيفة أن بارسا بلا روح عاش سقوطا مدويا في انفيلد وليفربول بدون صلاح وفيرمينو صعد من فوق البلوجرانا.

بينما جاء عنوان صحيفة سبورت القريبة من النادي الكتالوني والتى تغطى غلافها باللون الأسود :مهزلة كبرى”، الصفحة الأشد سواداً في تاريخ برشلونة.

وأضافت الصحيفة أن البارسا كتب الصفحة الأكثر سواداً في تاريخه في دوري الأبطال وبطريقة لا تقبل الأعذار في الأنفيلد، كما حدث في روما، فريق فالفيردي لم يعرف كيف يستغل أفضليته في مباراة الذهاب والهدف الرابع ترك الجميع محل سخرية.

اخبار متعلقة
شارك بتعليقك
الاسم الكريم
بريدك الاليكتروني
عنوان التعليق
التعليق