الثلاثاء 9 مارس، 2016
الرئيسية
أخبار النهاردة
أقلام حرة
egy
رئيس جامعة الأزهر يلتقي نائب رئيس وزراء سنغافورة
كتب: جريدة النهار
نشر فى : 3:43 م
تصوير: اخرون
رئيس جامعة الأزهر يلتقي نائب رئيس وزراء سنغافورة

استقبل الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الأزهر، صباح اليوم الأربعاء، “تيو تشي هين” نائب رئيس وزراء سنغافورة والوزير المنسق للأمن القومي، وذلك بحضور الدكتور أحمد حسني نائب رئيس الجامعة لفرع البنات والدكتور محمد أبو هاشم نائب رئيس الجامعة للوجه البحري والدكتور أشرف عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث والدكتور محمود إبراهيم أمين عام الجامعة، ومن الجانب السنغافوري “مساجوس ذوالكفلي” وزير البيئة والموارد المائية، “ماليكي عثمان” وزير الدولة العالي للشؤون الخارجية والدفاع، “كو بو كون” وزير الدولة للتجارة والصناعة والتنمية الوطنية، “أمرين أمين” الأمين البرلماني للشؤون الداخلية، و”اس بريمجيت” سفير سنغافورة بمصر.

ورحب رئيس الجامعة بنائب رئيس الوزراء السنغافوري والوفد المرافق له، مؤكداً حرص الجامعة على توطيد العلاقات العلمية والثقافية مع دولة سنغافورة.

واستعرض رئيس الجامعة خلال اللقاء المراحل التي مر بها نظام التعليم في الأزهر عبر العصور التاريخية المختلفة منذ أن كان جامعاً، وصولا إلى العصر الحديث والتطورات والتعديلات بنظام الدراسة الحالي بالجامعة، مؤكدا ثبات رسالة الأزهر منذ نشأته بنشر التسامح والسلام والمحبة عبر تعليم ونشر المنهج الإسلامي الوسطي في شتى ربوع العالم، وحرص الأزهر على استقبال واحتضان الطلاب من كافة بلدان العالم لتعليمهم صحيح الإسلام.

وصحب رئيس الجامعة الضيف السنغافوري والوفد المرافق له في جولة بالجامعة شملت كلية الدعوة الإسلامية ومركز تعليم اللغة العربية للوافدين.

وأوضح رئيس الجامعة أن هذه الزيارة تدشن مرحلة جديدة من العلاقات العلمية والثقافية بين الأزهر ودولة سنغافورة، ستشهد خلالها مزيداً من التنسيق والتعاون، لاسيما أن سنغافورة تأتي في مقدمة الدول التي تتطلع جامعة الأزهر لتعزيز العلاقات المتبادلة في مجال التعليم والثقافة معها بالنظر لتجربتها التنموية الرائدة التي حازت على احترام وتقدير العالم.

من جانبه أشار نائب رئيس وزراء سنغافورة إلى سعادته واعتزازه بهذه الزيارة، مؤكدا أن الأزهر “شمس” تنير العالم، واعتزاز بلاده بعلاقات الصداقة المتميزة التي تربطها بمصر عموما، معرباً عن تطلع بلاده للارتقاء بالعلاقات مع الأزهر والتعاون في العديد من المجالات.

وفي ختام الزيارة أشاد الوفد السنغافوري بدور الأزهر الشريف في تصويب الخطاب الديني ونشر القيم الوسطية المعتدلة التي تمثل جوهر الإسلام الحقيقي، حيث أشار نائب رئيس وزراء سنغافورة إلى أن عشرات الطلاب من سنغافورة يتلقون تعليمهم في الأزهر الشريف، وأن كبار علماء الدين الإسلامي في سنغافورة قد تخرجوا في الأزهر الشريف، معربين عن اعتزاز بلادهم بحرص علماء الأزهر الشريف على زيارة سنغافورة والتعريف بالتعاليم الصحيحة للدين الإسلامي.

 

اخبار متعلقة
شارك بتعليقك
الاسم الكريم
بريدك الاليكتروني
عنوان التعليق
التعليق