الثلاثاء 19 مارس، 2016
الرئيسية
أخبار النهاردة
أقلام حرة
egy
“بوتين” و”بن راشد” يقدمان التعازي في ضحايا طائرة “فلاي دبي”.. والعثور على أول صندوق أسود
كتب: جريدة النهار
نشر فى : 12:47 م
تصوير: اخرون
“بوتين” و”بن راشد” يقدمان التعازي في ضحايا طائرة “فلاي دبي”.. والعثور على أول صندوق أسود

قدم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تعازيه لكل من فقد ذويه في الكارثة الجوية للطائرة الإماراتية التابعة لـ”فلاي دبي” والتي تحطمت أثناء هبوطها في مطار روستوف على الدون جنوب روسيا، اليوم السبت، وصرح المتحدث الرئاسي دميتري بيسكوف أن بوتين كلّف محافظ مقاطعة روستوف ووزير الطوارئ بتقديم كل ما يلزم لأسر الضحايا.

وعلى الجانب الآخر، أعرب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس دولة الإمارات حاكم دبى، عن تعازيه لأسر ضحايا طائرة “فلاى دبى”، حيث قال حاكم دبى في تغريدة له عبر حسابه على “تويتر”: “خالص التعازى والمواساة لأسر الضحايا في تحطم طائرة رحلة فلاى دبى FZ981 .. قلوبنا معهم ومع أسرهم في هذه الأوقات الصعبة”.

العثور على الصندوق الأسود

وتمكن المتخصصون الروس فى مكان الحادث من العثور على الصندوق الأسود الأول للطائرة، وذلك خلال عمليات البحث الذى قام به رجال الإنقاذ. حسبما أكد المتحدث باسم لجنة التحقيق الروسية فلاديمير ماركين، أنه بالفعل تم العثور على أول صندوق ويتم البحث عن الصندوق الأخر.

62 شخصا إجمالي الضحايا 

وحسب مصادر أجهزة الطوارئ فقد كان على متن الطائرة المنكوبة طراز “بوينغ 737-800” التابعة للشركة الإماراتية “فلاي دبي” 55 راكبا وتكون طاقمها من 7 أشخاص.

وأفادت القنصلية الروسية العامة بأن أغلبية ركاب طائرة من مواطني روسيا، وحسب شركة “فلاي دبي” فإن بين الضحايا 44 روسيا و 8 أوكرانيين وأوزبكستانيا واحدا وهنديين.

ووفق معلومات أجهزة الطوارئ فإن قائد الطائرة كان قبرصيا، وكان بين أعضاء الطاقم روسي واحد وإسبانيان وقيرغيزي وكولومبي وواحد من جزر سيشسل.

سبب التحطم

وحسب معلومات وزارة الطوارئ الروسية، فإن الطائرة القادمة من دبي تحطمت أثناء محاولة الهبوط إلى أجزاء على المدرج واشتعلت فيها النار، وقد تم إطفاء الحريق، ويعمل في مكان الحادث أكثر من 700 شخص و90 آلية من أجهزة الإنقاذ والطوارئ في مقاطعة روستوف. وتعتبر الأحوال الجوية السيئة من الأسباب المحتملة لتحطم الطائرة إلى جانب خطأ الطاقم.

هذا وأفاد موقع Flightradar24 بأن الطائرة المنكوبة في مطار روستوف على الدون حاولت الهبوط طوال أكثر من ساعتين، وحلّقت فوق المطار من الساعة 1.30 حتى الساعة 3.40.

وبسبب الكارثة أعلن محافظ مقاطعة روستوف يوم الأحد 20 مارس يوم حداد في المقاطعة، وتم إغلاق مطار روستوف على الدون في الوقت الحالي.

حادث التحطم الأول 

كارثة طائرة “بوينغ 737-800” في روستوف على الدون هي الأولى لشركة “فلاي دبي”، حسب معطيات موقع أمن الطيران ” “Aviation Safety Network والحادث الوحيد الذي تعرضت له طائرة تابعة للشركة من قبل كان تعرض طائرة “بوينغ 737-800” لإطلاق نار في 26 يناير 2015 أثناء هبوطها في مطار بغداد.

 

اخبار متعلقة
شارك بتعليقك
الاسم الكريم
بريدك الاليكتروني
عنوان التعليق
التعليق