الثلاثاء 20 أغسطس، 2016
الرئيسية
أخبار النهاردة
أقلام حرة
egy
البدء في خفض معدلات خصوبة الرجال من خلال حقن 20 ألف مزرعة دواجن
كتب: جريدة النهار
نشر فى : 5:14 م
تصوير: اخرون
البدء في خفض معدلات خصوبة الرجال من خلال حقن 20 ألف مزرعة دواجن

أعلن وزير الصحة المصري الدكتور أحمد عماد الدين راضي خلال احتفالية اليوم الأول للمؤتمر القومي للسكان عن الحل الأنسب لمواجهة مشكلة الكثافة السكانية حيث قال ” سنبدأ خلال الاسبوع القادم بخفض معدل الخصوبة عند الرجال وبعدها سنأتي لخفض الخصوبة أيضا عند النساء ؛ ونعلم أن الأمر هذا لن يرضي جميع الشعب المصري ؛ ولكن اذا علموا أن هذا الامر في مصلحة مصر وأبنائها فسيرحبون بهذا الامر ويقدمون لنا كافه جهده “.

 

هذا وتابع أيضا في حديثه فقال ” نحن أصبحنا الان 100 مليون مواطن مصري في الداخل والخارج وقد وضعنا استراتيجية لخفض معدل المواليد لنصبح 110 مليون مواطن في عام 2030 من خلال التنمية المستدامة التي وضعها عبدالفتاح السيسي “.

وقد أكد الوزير راضي أن هذا الامر يهدف من خلال الاستراتيجية الوطنية للسكان، إلى تحقيق العدالة الاجتماعية بين السكان والحكومة وهو الامر الذي سيخدم المواطن المصري من خلال المحافظة على بلده واستقرارها وخفض معدلات الانجاب .

وفي سياق متصل قامت النائبة المصرية منى منير بإصدار بيان عاجل لمجلس النواب عن كشفها لخلية تتكون من وزير الصحة المصري ومستشاريه وأعضاء من البرلمان المصري ومستشارين في الرئاسة المصرية قد أمروا 20 ألف مزرعه دواجن في مصر بحقن الدجاج بمادة تسبب الضعف الجنسي للجنسين سواء الذكر أو الانثى .

هذا وقد أكدت النائبة منير قائلةً ” أصدرت بيان عاجل بشأن ما رأيته بعيني في أكثر من 20 ألف مزرعه دواجن في مصر وعندما حققت في الامر علمت أن وزير الصحة والرئاسة المصرية والحكومة بوزرائها برئاسة شريف اسماعيل وأيضا العديد من النواب في البرلمان المصري يعلمون بهذا الامر وهم مشاركون أيضا في الحقن ؛ وتقدمت ببلاغ للنائب العام وتقدمت ببيانت عاجل لرئيس مجلس النواب الدكتور علي عبدالعال للتحقيق في الامر ؛ حيث ان المزارع تستخدم هرمونات لزيادة أحجام الدواجن، تؤثر بإنتقالها للإنسان على كيمياء جسمه”.

وكما جاء في البيان فإن ذبح الدواجن بعد انتهاء فترة السحب لا يُعمل به في مصر، كما أن تناول هذة الدواجن بأدويتها يؤثر على صحة الإنسان، بسبب تحولها في جسم الانسان بفعل الحرارة إلى مركبات ضارة وتسبب مشاكل كالسرطان.

اخبار متعلقة
شارك بتعليقك
الاسم الكريم
بريدك الاليكتروني
عنوان التعليق
التعليق